التسجيل
-->
قديم 01-08-2010, 04:15 PM   #1
المعلومات
الفقراوى
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية

البيانات
تاريخ التسجيل Jul 2010
رقم العضوية 428
الدولة السعودية --- الرياض
المواضيع 67
الردود 331
المشاركات 398
الجنس ذكر
اضف الشكر / الاعجاب
Thanks (اعطى): 0
Thanks (تلقى): 1
Likes (اعطى): 0
Likes (تلقى): 3
Dislikes (اعطى): 0
Dislikes (تلقى): 0
التوقيت
الإتصالات
الحالة:
الفقراوى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة والمنقولة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة  مدني نت

افتراضي مصر ماذا تريد ؟؟

ومساءت الانبطاح ---------------
----- غلبنى اتفهم مدلالوت الخبر والتصريح ------------ مصر ماهى علاقتها بالموضوع --------- اشرحوا لينا ياشباب -------------
----------------------------------------------------الخبر يقول -------------------
توقع القيادي في الحركة الشعبية وزير رئاسة مجلس الوزراء لوكا بيونق ان تطرح الحكومة المصرية على وفدى المؤتمر الوطني والحركة الشعبية ،خلال اللقاء المرتقب بينهما بالقاهرة غداً، الالتزام بالحريات الاربع بين الشمال والجنوب ،اضافة لمقترحات تحافظ على مكتسبات الجنوب في النيل تحد من عملية اعادة النظر في اتفاقية مياه النيل في حال اختيار شعب الجنوب للانفصال.
واعتبر بيونق في تصريح لـ «الصحافة»، مصر الدولة الوحيدة التي يمكن أن تؤثر على طرفي اتفاقية السلام الشامل المؤتمر الوطني والحركة الشعبية بسبب علاقاتها القوية بهما ،مبيناً ان الطرفين يستمعان لها ويحترمانها إلى جانب انها عالمياً لها صوت مسموع خاصة بالنسبة لأوربا والغرب عموماً، وأوضح ان مصر من دول الجوار التي ستتأثر بنتائج الاستفتاء لذا لديها اهتمام استراتيجي بقضايا الاستفتاء وما بعده .
وشدد على اهمية اجتماعات القاهرة غدا ، واشار الى انها يمكن ان تضع ارضية قوية لطرفي نيفاشا قبل البدء في مفاوضات ما بعد الاستفتاء، وتوقع ان تتبنى الحكومة المصرية خلال الاجتماعات كل الهموم المتصلة بالمواطنة ومياه النيل وآلية الحكم.
وذكر ان مصر لديها امكانية للعب دور في ارسال رسائل قوية للمحافظة على سلامة المواطنين الجنوبيين الموجودين في الشمال، وايضا الشماليين الموجودين في الجنوب ومنحهم حق الاختيار والمحافظة على ممتلكاتهم وحياتهم جنوبا وشمالا.
واوضح ان القاهرة يمكن ان تقدم خبرتها في مجال الحريات الاربع»التنقل والتملك والعمل والاقامة» كآلية يمكن تطبيقها بين الشمال والجنوب لضمان عدم تأثر المواطنين بقرار الانفصال. واكد بيونق اهتمام الحكومة المصرية بقضايا المياه وتوقع ان تجعل من مياه النيل مدخلا للربط بينها والشمال والجنوب،.
الى جانب بحثها عن كيفية المحافظة على مكتسبات الجنوب في اطار اتفاقية مياه النيل دون ان يكون هناك أي دلالات لاعادة النظر في الاتفاقية .
وكشف ان 95% من مساحة الجنوب تقع في حوض النيل، كما ان ما لا يقل عن 28% من المياه التي تذهب لمصر تأتي من الجنوب، قاطعاً بأن الجنوب يلعب دوراً كبيراً في مستوى التخفيض الذي حدث لمصر في المياه.
وأضاف «مصر ستكون حريصة على ألا تخرج مفاوضات الشريكين حول ترتيبات ما بعد الأستفتاء عن اطار اتفاقية حوض النيل»،وتوقع ان تدفع مصر خلال الاجتماعات بمقترحات لنظام الحكم ما بعد الاستفتاء حال الانفصال، لا سيما في ظل الاصوات التي تنادي بالكونفدرالية ،مثل فترة انتقالية لمدة عشرة أعوام، وأشار إلى انه سيتطرق للقضايا العالقة في اتفاق نيفاشا خاصة مفوضية استفتاء أبيي والحدود. وأكد ان القضيتين يمكن تعوقا الاستفتاء.
-------------------------------
---------------------------------- لو فى حد عندو خلفية قانونية عن الاربع بالاحمر -------- يدلنا -----------------


lwv lh`h jvd] ??


 

اسم المستخدم
كلمة المرور

يشرفنا إنضمامك لمدني نت .. سجل من هنا

الفقراوى غير متواجد حالياً  
قديم 01-08-2010, 06:48 PM   #2
المعلومات
أشرف صلاح السعيد
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية

البيانات
تاريخ التسجيل Nov 2009
رقم العضوية 10
الدولة الرياض/السعودية
المواضيع 128
الردود 3325
المشاركات 3,453
الجنس
اضف الشكر / الاعجاب
Thanks (اعطى): 0
Thanks (تلقى): 0
Likes (اعطى): 0
Likes (تلقى): 1
Dislikes (اعطى): 0
Dislikes (تلقى): 0
التوقيت
الإتصالات
الحالة:
أشرف صلاح السعيد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة والمنقولة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة  مدني نت

افتراضي رد: مصر ماذا تريد ؟؟

سلام اخى فقراوى ..
مساءات التلميحات لمصر بلا عداءات معك فشجعى الإنفصال ..
فى تقرير عن مياه حوض النيل صرح أحد كبار وزراء حكومة الجنوب بأن فى حالة الإنفصال فالجنوب سيأخذ حصته من شمال السودان و ليس من نسبة مصر و السودان !!.. علما بأن التقرير أشار بأن نصيب مصر من مياه النيل الأبيض لا يتعدى 15% من كمية مصر الكلية .. تصريح غريب و مريب ..
على ماذا إستند ذاك المسؤل فى تصريحه ؟؟.. و هل الجنوب بحال الإنفصال سيقر إتفتاقية مياه النيل للعام 1959 م ؟؟..
مصر لها دورها القيادى بالمنطقة حسب حجمها السياسى و حسب قبول العالم لها و لذا شريكا الحكم بالمرحلة الحالية كل منهما يريد كسبها إليه لترجيح خياراته و كفته ..
فالسؤال يبقى : ماذا نريد من مصر ؟؟..


 

اسم المستخدم
كلمة المرور

يشرفنا إنضمامك لمدني نت .. سجل من هنا

التوقيع

فلنعبد الله أولا .. ثانيا .......... وآخرا..

أشرف صلاح السعيد غير متواجد حالياً  
قديم 01-08-2010, 07:36 PM   #3
المعلومات
عبد الله محـمد العقاد
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية

البيانات
تاريخ التسجيل Nov 2009
رقم العضوية 62
الدولة الرياض- الخرج
المواضيع 1080
الردود 3218
المشاركات 4,298
الجنس ذكر
اضف الشكر / الاعجاب
Thanks (اعطى): 0
Thanks (تلقى): 1
Likes (اعطى): 0
Likes (تلقى): 0
Dislikes (اعطى): 0
Dislikes (تلقى): 0
التوقيت
الإتصالات
الحالة:
عبد الله محـمد العقاد غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة والمنقولة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة  مدني نت

افتراضي رد: مصر ماذا تريد ؟؟

الحبيب الفقراوي
عن مصر اصدق واظرف تعليق قراته لابومزن عبدالرحمن مدثر ايام مباراة مصر والجزائر هو ( مصر يا أخت بلادي يا خديعة )
فمصر تريد فقط مصلحتها و ليس الا
و مصلحتها للاسف ليست خالصة للشعب المصري وانما مصلحتها مربوطة بالارادة الامريكية
فاي قرار يصدر من مصر لا يكون الا بموافقة امريكا و في مصلحة اللوبي اليهودي في الاول ثم الامريكان ثانيا ثم مصر ثالثا
فمصر الشقيقة والخديعة ليس لها دور قيادي و انما دور انهزامي و دور سالب في المنطقة و كثير ما تفشل القرارات العربية الجماعية
يعني مصر خازوق العرب و شكلها كدا ح تكون خازوق السودان كمان
و ما مدح هذا اللوكا الا لانه قرا مصر صاح وانها مأتمرة بامر الامريكان و الامريكان اذكياء كفاية لكي لا يظهروا في الصورة وانما ينفذوا ما يخططون عبر مصر الخديعة


 

اسم المستخدم
كلمة المرور

يشرفنا إنضمامك لمدني نت .. سجل من هنا

عبد الله محـمد العقاد غير متواجد حالياً  
قديم 01-08-2010, 11:52 PM   #4
المعلومات
الفقراوى
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية

البيانات
تاريخ التسجيل Jul 2010
رقم العضوية 428
الدولة السعودية --- الرياض
المواضيع 67
الردود 331
المشاركات 398
الجنس ذكر
اضف الشكر / الاعجاب
Thanks (اعطى): 0
Thanks (تلقى): 1
Likes (اعطى): 0
Likes (تلقى): 3
Dislikes (اعطى): 0
Dislikes (تلقى): 0
التوقيت
الإتصالات
الحالة:
الفقراوى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة والمنقولة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة  مدني نت

افتراضي رد: مصر ماذا تريد ؟؟

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أشرف صلاح السعيد
سلام اخى فقراوى ..
مساءات التلميحات لمصر بلا عداءات معك فشجعى الإنفصال ..
فى تقرير عن مياه حوض النيل صرح أحد كبار وزراء حكومة الجنوب بأن فى حالة الإنفصال فالجنوب سيأخذ حصته من شمال السودان و ليس من نسبة مصر و السودان !!.. علما بأن التقرير أشار بأن نصيب مصر من مياه النيل الأبيض لا يتعدى 15% من كمية مصر الكلية .. تصريح غريب و مريب ..
على ماذا إستند ذاك المسؤل فى تصريحه ؟؟.. و هل الجنوب بحال الإنفصال سيقر إتفتاقية مياه النيل للعام 1959 م ؟؟..
مصر لها دورها القيادى بالمنطقة حسب حجمها السياسى و حسب قبول العالم لها و لذا شريكا الحكم بالمرحلة الحالية كل منهما يريد كسبها إليه لترجيح خياراته و كفته ..
فالسؤال يبقى : ماذا نريد من مصر ؟؟..

----------
----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------
استاذنا اشرف ----------------
مساء الخيرات ---------------------------
--- ماعلاقة مصر بتفاصيل ما بعد الاستفتاء --------- وهى الى الان غير مؤيده لاصل اتفاقية نيفاشا -----------
6--- 8 ---2010 ---- اول رحلة طيران مباشر بين القاهرة وجوبا ---- بعد ان ايقنت مصر بالانفصال القادم -------
وهل فعلا ان مصر تنظر الينا بعين الخديوى باشا ------------
مصر ليست من دول الايقاد راعية الاتفاقية ولم تكن حتى شاهد عيان ----- ولو بصفة مراقب
لم توقع نيفاشا برعاية مصرية -------- الان لماذا هذا التهافت علينا -------------
احتضنت خليل قبل فتره قصيره ثم بعد الضغط عليها حولته الىليبيا ----
--- هل سيسعى المصريون فقط الى تامين مصالحهم ام ماذا -------------
ما ايجابيات النقاط التى ربما يتحصل عليها جماعة الوطنى --------
الحكومة السودانية ----------منبطحة حتى الثمالة -----------------
سعت مصر مرات الى تحويل تفاوض الدوحة الى قاهرة المعز ------------
شكوك واضحة --------
ماذا تريدمنا مصر ----------- ما خفى اعظم --------------



 

اسم المستخدم
كلمة المرور

يشرفنا إنضمامك لمدني نت .. سجل من هنا

الفقراوى غير متواجد حالياً  
قديم 14-08-2010, 03:25 AM   #5
المعلومات
الفقراوى
اللقب:
الرتبة:
الصورة الرمزية

البيانات
تاريخ التسجيل Jul 2010
رقم العضوية 428
الدولة السعودية --- الرياض
المواضيع 67
الردود 331
المشاركات 398
الجنس ذكر
اضف الشكر / الاعجاب
Thanks (اعطى): 0
Thanks (تلقى): 1
Likes (اعطى): 0
Likes (تلقى): 3
Dislikes (اعطى): 0
Dislikes (تلقى): 0
التوقيت
الإتصالات
الحالة:
الفقراوى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة والمنقولة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر عن وجهة نظر إدارة  مدني نت

افتراضي رد: مصر ماذا تريد ؟؟

ومساءات رمضانية مصرية ----
--------------------------- واعجبنى هذا المقال مع تحفظى على بعض ما جاء فيه يدعم اساس موضوعنا هنا --------------
----------هل يُكَاكِيءُ الجنوبي في الخرطوم ويَبِيضَ في جـوبا؟


مصعب المشـرّف:-

رشحت الأنباء مؤخرا عن إجتماعات حثيثة بين وفدين من حزب المؤتمر الوطني الحاكم والحركة الشعبية تعقد في مقر الاستخبارات المصرية بالقاهرة لبحث ترتيبات ما بعد إنفصال الجنوب عن الشمال .....
وبغض النظر عن المحاذير التي يسوقها العديد من المراقبين الشماليين حول هذه المفاوضات كون أن راعيتها مصر وجهازها الإستخباراتي يجعل الشكوك تحوم حول ما إذا كانت هناك طبخة مصرية جديدة كي يشرب السودان مقلب جديد شبيه بغيره من المقالب التي عهدها السودان من الحكومات المصرية منذ عام 1821م ولا يزال دونأن يعلن التوبة النصوحة ... وحيث لا يفتأ الساسة السودان يشربون المقلب تلو المقلب بسبب طيبة القلب تارة واللذات والمصالح الشخصية تارة ؛ أو عدم الخبرة تارة أخرى نتيجة الإكتفاء بإرسال أشخاص تعوزهم الكفاءة والتخصص المطلوب في طبيعة ما هم مقدمين عليه من مفاوضات .. ولعل طبيعة الوفد الهزلي الذي قامت حكومة إبراهيم عبود بإرساله لمفاوضة الحكومة المصرية حول تقسيم حصة البلدين من مياه النيل ونصيب السودان من كهرباء السد العالي وما جرى خلال تلك المفاوضات من مآسي ومضحكات مبكيات .. لعل في ذلك خير معين ورافد لهذه الشكوك التي تحيط بما يجري طبخه في الخفاء هذه المرة فيما يتعلق بتوقعات فاتورة مثقلة بالتبعات والخسائر والوعود المصرية المعسولة التي سيتحملها الشمال طوعا وعن طيب بلاهة لمصلحة مصر والجنوب .
ومن جهة مصر فإن المسألة أولا وأخيرا ترتبط بهدفين لا ثالث لهما منذ عهد الملك أحمس :
1) ضمان حصتها في مياه النيل أو زيادة.
2) الإبقاء على ما تبقى من السودان ضعيفا متخلفا معزولا منهك القوى يرزح تحت وطء خلافاته وحروب عصاباته الداخلية وعلى نحو يبقيه في حاجة إلى مصر وتابع لها تحت عيونها على مر الأزمنة ومدى العصور وحتى لا يكرر التاريخ نفسه ويخرج عليهم بعنخي إن لم يكن ترهاقا جديد.
......................
أما من جهة الحزب الوطني الحاكم في الخرطوم ؛ فلا شك أنهم ووفقا للنظرية السودانية النمطية لا يزالون يظنون أن بإمكان مصر أن تخرج الحكومة السودانية الحالية من عزلتها العالمية . وتكسبها ود أو على الأقل سكوت الولايات المتحدة والأمم المتحدة . وأن يتغافل الغرب عن موضوع المحكمة الجنائية التي لا ندري من هو المدبر الحقيقي لها وراء الستار..... ولكن وعلى أية حال فإن الدور الذي لعبته القاهرة لإجهاض سلام الدوحة الخاص بإقليم دارفور ينبغي أن تضعه الخرطوم جيدا في الحسبان عند تقييمها لنوايا القاهرة الحقيقية بعيدا عن المجاملات والضحك على الدقون والحركات أو الكلمات المعسولة والترضيات والتنازلات خلال السهرات الحمراء في ليل ولحم القاهرة "الأبيض" التي تاكل بعقول أعضاء الوفود السياسية السودانية الزائرة منذ الأزل حلاوة.
وحبذا لو كانت الخرطوم أكثر حصافة فإمتنعت من حيث المبدأ أن تجري المفاوضات مع الحركة الشعبية في القاهرة ..... ولا أدري ماهو المغزى أن يجتمع شريكا الحكم في عاصمة دولة أخرى للتفاوض وهما في حالة سلام ووئام وشركاء ؟ هل هي نيفاشا جديدة أم هل يعتقدان أنهما حماس والضفة؟ ..... أمر غريب مثير للشبهات من الأساس .
....................
الجنوب بدوره بات يبدي شطارة منقطعة النظير في ظل الحركة الشعبية لتحرير السودان التي كانت القاهرة السباقة بالمسارعة منذ أمد إلى إحتضان زعيمها جون قرنق وفتح المكاتب والمقرات السياسية لها في العديد من المدن على حساب الميزانية المصرية ولا تزال .....
ومن ضمن ما تفتقت عنه الذهنية والعقلية الذكية للحركة الشعبية هو طرحها أغرب ما عرف الوجود منذ أن هبط آدم عليه السلام إلى الأرض. ويتلخص هذا الطرح الذكي الخبيث الذي باتت تسانده القاهرة في أن يمنح الجنوبيين المقيمين حاليا في الشمال الجنسية المزدوجة فيصبح الجنوبي وفق ذلك في الجنوب جنوبي وفي الشمال جنوبي أو بما يتيح له ولباقان أموم وغيرهم من شلة المشاكسين منذ عام 2005م أن يكاكئوا في الخرطوم ويبيضوا في جوبا ...... ويا بلاش .... وربما لو وافق وفد المؤتمر الوطني على هذا المقترح الذكي الخبيث الذي يخفي من ورائه للشمال الهوائل . ربما لن يدانيه من الهبل والعبط وقلة الخبرة وسوء التقدير سوى قصة ذلك الصعيدي الذي إشترى الترماي في ميدان العتبة بالقاهرة.
إن على حكومة الحزب الوطني أن تكون حديدة الذاكرة فتسترجع الآتي:
1) أن الجنوبي المقيم في الشمال قد منح صوته للحركة الشعبية خلال إنتخابات رئاسة الجمهورية ولم يمنحه للحزب الوطني.
2) أن وجود جنوبي مزدوج الجنسية في الشمال بعد الإنفصال سيعني بكل بساطة تواجد حيوي للحركة الشعبية مهدد للأمن الوطني الشمالي بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى.
3) أن الحركة الشعبية لا يمكن الوثوق أبدا من نواياها المبيتة تجاه الشمال فنظرية باقان أموم وزمرته المشابهة لنظرية الأمن المصري تنبني بكل شفافية على ضرورة إغراق الشمال في أتون حروب أهلية داخلية وقلاقل تحد من قدراته مستقبلا . وتحول دون تدخله في شئون الجنوب أو تفرغه لصد أطماع الحركة الشعبية في ضم جبال النوبة والنيل الأزرق وأبيي إلى ممتلكاتها دون جهد يذكر. وبمثل ما فعلت الحكومة المصرية في حلايب مستغلة عزلة السودان بعد موقفها الغير موفق أو المحسوب من الغزو العراقي للكويت.
4) إن من أكبر الأدلة على مراوغات الحركة الشعبية وسوء نواياها المبيتة ؛ أنها وقبل الإنتخابات العامة والرئاسية الأخيرة كانت تؤكد أن عدد الجنوبيين في الشمال لا يتجاوز نصف مليون .. فما بالها الآن تعترف ضمنا بأن عددهم لا يقل عن 2.5 مليون نسمة؟
.............................
لا يعرف على وجه التحديد ماذا يخبئ القدر للشمال من قلاقل مستقبلية وأنهار دموية لو تم تمرير مطلب الحركة الشعبية بمنح الجنوبي حق التمتع بإزدواج الجنسية . وحيث لا ينتظر أحد حصيف أو أهبل عاقل كان أو مجنون أن لا يحتفظ الجنوبي بولائه لبلده وبني جلدته في الجنوب لاسيما وأنه سيظل يحمل الجنسية الجنوبية إلى جانب الشمالية .... وحيث من الطبيعي أن تفلح الحركة الشعبية في تنظيم صفوفها داخل هذه الكتلة الضخمة من السكان الموالين لها وتجعل منهم طابور خامس ورأس حربة حقيقية قاب قوسين أو أدنى من قلب الشمال النائم.
ومن نافلة القول أنه من خلال تواجد الجنوبي المزدوج الجنسية بعد الإنفصال سيكون ذريعة لتدخل حكومة الجنوب في شئون الشمال ولو عبر البكاء والعويل والحملات الإعلامية المنظمة المدروسة التي تديرها لها مكاتب العلاقات العامة العالمية واللبنانية لتحريض منظمات حقوق الإنسان المتحفزة والفاتيكان والإتحاد الأفريقي ضد حكومات الشمال وفبركة الإتهامات الجزافية بإضطهاد العرب والمسلمين للأفارقة الجنوبيين والمسيحيين ... وبدلا من أن تنجو الحكومة السودانية من شباك المحكمة الجنائية وسيفها كما تظن عبر إنصاتها للحكومة المصرية ووعودها البراقة ؛ ستجد هذه الحكومة نفسها غارقة أكثر وأكثر في جنايات أكبر وأكثر بالمثنى والثلاث والرباع .........
غريب أن حكومة المؤتمر الوطني الإسلامية (المؤمنة) تنسى وتتناسى في خضم كل هذا التوهان وتسليمها لحيتها لحكومة القاهرة كي تتلاعب بها .... تنسى أو تتناسى قول رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين" .... بل وبعد أن أصبحت اللدغات أكثر من مئتين.---
---- منقول للفائده والمتابعة ---------


 

اسم المستخدم
كلمة المرور

يشرفنا إنضمامك لمدني نت .. سجل من هنا

الفقراوى غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
أنا معارض.. ماذا يعني «معارض»؟ ماذا تعني «معارضة» عبد الله محـمد العقاد مـُـلتقى الحوار الســياسي 5 20-11-2012 09:10 PM
ماذا تريد "إسرائيل" من السودان؟ محمد خير منصور مـُـلتقى الحوار الســياسي 7 07-11-2012 08:13 PM
أي من هذه تريد ... ابو جودي المُـلتــقى الاســـــلامي 4 29-01-2012 08:49 AM
ماذا تريد البصيرة ام حمد ( الاستاذة سناء حمد 2 – 2 ) فتح الرحمن عبدالباقى مـُـلتقى الحوار الســياسي 2 17-12-2011 11:15 AM
كيف تريد أن تموت ابو الجيلي المُـلتــقى الاســـــلامي 8 15-03-2010 04:46 PM

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 10:44 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2014 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Adsense Management by Losha
جميع المشاركات والمواضيع المكتوبة والمنقولة تعبر عن وجهة نظر صاحبها ولا تعبر بأي حال من الأحوال عن وجهة نظر إدارة مدني نت
This Forum used Arshfny Mod by islam servant